دخول  |  لماذا أصبح عضواً؟
الرئيسية  |   فريق العمل  |   اتصل بنا  |   خريطة الموقع  |   English
  
العدد الحالي
مسابقة العدد
أرشيف المجلة
أرشيف المسابقة
أرشيف الأخبار
حول المجلة
إرشادات الكتابة

العدد الحالي

في صدارة الأفضل أم الأسوأ من قوائم مثيلاته؟؟؟؟ MySpace

المؤلف: م. رجاء عبد الله   انترنت - العدد (24) - شهر شباط 2008


يمثلMySpace.com موقع شبكات اجتماعية يقدَّممن خلاله شبكة تفاعلية للصداقة، وتشكيلات جانبية للمستخدمين، ومدَّونات،ومجموعات وصور وموسيقا ومقاطع فيديو عالمية.وقد اتخذ هذا الموقع من "بيفيرليهيلز، كاليفورنيا" في الولاياتالمتحدة الأمريكية، مقراً له.

 

طبقاًلما جاء في موقع أليكسا إنترنت، يعد موقع MySpaceالموقع الإنكليزي السادس في شعبيته بالعالم، وأيضاً السادسمن بين أكثر المواقع شعبية في أي لغة، والموقع الثالث الأكثرشعبية في الولايات المتحدة الأمريكية. وقد كسبت هذه الخدمة شعبية متزايدة عن غيرهامن  المواقعمثيلاتها،بحصولها على ما يقارب 80% من الزيارات الأكثر من بين مواقع الوب الاجتماعية على الإنترنت،مما حدا بهذا الموقع أن يصبح جزءاً هاماًمن العوامل المؤثرة في الثقافة الشعبية المعاصرة، وخصوصاً في البلدان الناطقةباللغة الإنكليزية.

تستخدمالشركة المالكة للموقع 300 مجموعة عمال، وهذاالموقع اجتذب خلال الشهر التاسع من 2006 ما يقارب 230.000 تسجيل جديد في اليومالواحد، وفي نفس الشهر من العام الحالي 2007 أصبح فيه أكثر من200 مليون حساب للمشتركين ضمنه. ولقد بِيع الموقع في2006 لمؤسسة روبرت مردوخ الإخبارية, مقابل 580 مليون دولار أمريكي.
لقد ساهم هذا الموقع في تغيير طريقة تعامل الشباب مع الإعلام, وهو ليس الموقعالوحيد على الساحة
، إذ ثمةمواقع أخرى مثل Facebook وYouTube وBolt نمت هي الأخرى بسرعة نتيجةتقديمها فرصاً على الشبكة، ومنبراًيمكن من خلاله مشاهدة أفلام الفيديو والموسيقا، التييؤلفها مستخدمو المواقع والمشاركون فيها.

 

مقدمةتاريخية للموقع

أُسِّسموقع MySpace فيآب من عام 2003، بوصفه مبادرةًجديدة، تمتلك 100% من أسهمها، الشركة التجارية العامة للإنترنت eUniverse(لاحقاً في 2004 بدلت اسمها إلى Intermix).  وقدقامت شركة eUniverse بإنشاء وتسويق موقع MySpace، وزودته بالأقسام المتكاملة مع البنية التحتية الماليةوالموارد البشرية والخبرات التقنية وعرض النطاق، ومُخدِّمبقدرة عالية. وقد أشرف على المشروع  برادجرينسبان (مؤسس ورئيسeUniverse )، وهو الذي درّب توم أندرسن (رئيس MySpaceالحالي الذي أطلق عليه واجهة الموقع)،إضافة إلىفريقالمبرمجين الخاص بـ eUniverse.

كانزوار MySpaceالأوائل هم موظفي شركة eUniverse،  ثمقامت الشركة بعمل المسابقات للإيقاع بعدد أكبر من المستخدمين،واستخدمت مصادرها لدفع الموقع للجماهير.

وخلالمدة قصيرة أصبح عدد مستخدمي الموقع ومشتركي البريديتجاوز الـ 20 مليوناً، مما جعله في صدارة هرممواقع الشبكات الاجتماعية. 

 

كلمة عن محتويات الموقع

الدعاية،المدونات، الوسائط المتعددة، جميعها تمثل صوراً جانبية فيالموقع تدور حول مفهومين أساسيين/ "كلمة عني"و "مع من أريد أن أجتمع"، وبتعبير آخر تعبر عن أذواق الأفرادواهتماماتهم. وتتضمن أيضاً التشكيلاتُ المختصرةقسماً خاصاًبالاهتمامات والتفاصيل، يعرض فقط من حقول هذه الأقسام ما قد تم ملأه من قبلالمستخدم. وتتضمن  اللمحات أيضاًمدونات لها محتوى يتضمن حقولاً أساسيةخاصة بالنواحي العاطفية أو أجهزة الإعلام، كما يدعم الموقع أيضاً رفع الصور. ويمكناختيار إحدى الصور كصورة افتراضية يجري عرضها علىالصفحة الرئيسية الخاصة بأرشيف المستخدم، وبصفحة البحث، وجانب اسم المستخدم فيالتعليقات والرسائل،....الخ، ويتاح للمشتركين التعليق على الصور الجانبية بعضهم لبعض.ومن الخدمات المقدمة في الموقع خدمة فيديو Flash. وهناك أيضاً قسم للتفاصيل يسمح للمستخدم أنيقدم تفاصيل شخصية عنه.

منالناحية الهيكلية يمثل MySpace وغيره من مواقع الشبكات الاجتماعية تقاطعابين الكتاب السنوي yearbook ومواقع الوب الاجتماعيةـ حيث يجريتزويد هذه المواقع بأدوات اتصال متعددة، بحيث يمتلك كل منها نظام إرسال مشابهاًللبريد الإلكتروني.

 يتضمن الموقع لوحة رسائل يمكن لكافة الناس قراءتها،وعندما يسجل الشباب دخولهم إلى الموقع،فأول ما يقومون به هو التدقيق في بريدهملمعرفة المتصلين بهم،  ثم مراقبة إضافات الأصدقاء والمدونات المرسلة،وبعدها يزورون صفحات أصدقائهم لمشاهدة الصور والتعليقات الخاصة بهم. ويجب الإشارةإلى أن مشتركي الموقع ليسوا جميعاً من فئة المراهقين، ولكن أغلبالمراهقين الأمريكان يملكون حساباً في الموقع،لذا يعد موقع MySpace أداة الاتصال الأساسية اللاتوافقية الخاصةبالمراهقين.

إنلهذا النوع من المواقع تأثيرا كبيرافي ثقافة الشباب التي يتبادلونها بواسطته،وذلك بفضل صورهم وموسيقاهم ومدوناتهم. فالشباب هنايحاولون تخطيط ثقافة شبابية خاصة بهم يمحون بها ثقافة البالغين، ويتحررون منسيطرتهم ومراقبتهم. وهنا يكمن القلق الأساسي نتيجةً لهذاالانفتاح، ويضع شباب اليوم في دائرة الخطر، مما يجعلهمعرضة للمفترسين والشواذ.

 

إقبال متزايد ونجاح متنامللمنتديات الاجتماعية على الإنترنت

شهدتهذه المواقع تزايداً في الإقبال عليها خلال العام الحالي مع أن MySPACE  مازال يحتل نحو 80 بالمئة من المساحة الإجمالية لمثل هذه المنتديات. وهذا الأمر يتعلق باحتلال مواقع شاغرة على الإنترنت،وليس انتزاعاً للمبحرين في هذه المنتديات. برغم هذه الأرقام فأن MySpace مازال يحظى وحدَه بربع حركة جميع المنتديات.

التشكيلات الجانبية للمستخدم

يسمح الموقع للمستخدمين بإنشاء تشكيلاتهم الجانبيةالمفصلة وذلك بـ الدخول إلى شفرة HTML(وليس JavaScript) خلالمناطق مثل "عنِّي" "AboutMe"، "أنا أرغب في الاجتماع""I\'dLike to Meet"، و "اهتمامات" "Interests".ويمكن إضافة المحتوى الذي يعتمد على الفيديو والومض(الفلاش)بهذه الطريقة. كما يتاح الخيار للمستخدمين بإضافة الموسيقا إلى صفحاتتشكيلاتهم الجانبية بواسطة موسيقا الموقع،وهي الخدمة التي تسمح للروابط بإرسال الأغاني لمستخدمي موقع MySpace.

 ويمكن أيضاً للمستخدم تغيير المظهر العام لصفحتهالرئيسية بدخول CSS في عنصر (<style> ...</style>) لأحد هذه الحقول لتجاوز الشكل الافتراضي لصفحة الموقع. وهذايستخدم غالباً لتعديل الخطوط والألوان، وله تعقيداته بسبب التصميم المحدود الخاصببنية HTMLللموقع. في الواقع إن CSS تتوضع في منتصف الصفحة بدلاً من توضعها ضمنعنصر الرأس <head>، مما يعني أن تحميل الصفحةسيبدأ بالتخطيط الافتراضي لموقع MySpace قبل التعيير المفاجئ للتخطيط المنشأ حسبالطلب. هناك نمط تعديل خاص يطلق عليه إكساء div، يؤديإلى تغيير مفاجئ للتخطيط الافتراضي عبر إخفاء النص الأصلي مع وسم <div>والصور الكبيرة.

لقدأضاف موقع MySpace أخيراً "مخصصالتشكيلات الجانبية" الخاص به، بغية السماح للمستخدمين بتغيير تشكيلاتهمالجانبية ضمن الموقع. إن استخدام هذه الميزة يؤدي إلى تجاهل بطء تحميل CSSعندما تتغير شفرة الموقع من أجل التشكيلات الجانبية المخصصة.     

  

الموسيقا

تختلف التشكيلات الجانبية للموسيقيين في MySpac  عن التشكيلات الجانبية التييستعملها الفنانون لرفعملفات موسيقاهم ذات التنسيق MP3. وقد طَور حديثاًموقع MySpaceالقابليةَ لبلوغ خمس أغانٍ بدلاً منأربع، بإضافة الفنانين حقل الشركة لقائمة أصدقائهم. ويمكن للموسيقيين من خارج الموقع أن يستخدموا MySpaceلإرسال وبيع الموسيقا وهذا ما تم إثباتشعبيته بين مستخدمي الموقع.

 

ميزاتMySpace

النشرات

النشراتهي تلك المرسلات التي يجري إرسالها إلى لوحةالنشرات لكل شخص من أصدقاء مستخدم الموقع، المدرجةأسماؤهم ضمن قائمة من سُمح لهمبالرؤية. ويمكن للنشرات أن تكون إعلاميات ومدخلات مفيدة لجزء من قائمة الأصدقاء،فَيُسْتغنى هنا عن الإرسال لكل مستخدمعلى حدة. بعض المستخدمين يختارون استخدام النشرات بوصفهاخدمةًلاستلام سلسلة الرسائل الخاصة بالسياسة، أو الأديان، أو أي شيء آخر، وأحياناً تمثلهذه الرسائل تهديدات للمستخدمين، وخاصةً تلك التي تشير إلىالحظالسيئ أو الموت أو ما شابه ذلك. ثم إنهذه النشرات أصبحت تمثل نقطة هجوم أساسية للنشر، ومن الضروري الإشارة إلى أن هذهالنشرات تُحذف بعد عشرة أيام. 

 

المجموعات

يمتلكهذا الموقع ميزة خاصة بالمجموعات تسمح لمجموعة من المستخدمين بمشاركة صفحة عامة أولوح رسالة.

يمكنلأي شخص أن ينشئ مجموعة ومجموعات، كما يمكن لرئيس المجموعة أن يختار أي شخصللانضمام إلى مجموعته، أو الموافقة على أو رفض أي طلب انضمام.

 

رسائلMySpaceالفورية IM

 استُخدمتالرسائلالفورية في الموقع منذ عام 2006 بوصفها اسم شاشةللمستخدم. فأي مستخدم يدخل على الزبون باستخدام البريد الإلكترونيالمرتبط عبر حساب MySpace.   

وبخلاف أجزاء أخرى من هذا الموقع، فإن رسائل MySpaceالفورية تمثل برامج مستقلة لميكروسوفت ويندوز. والمستخدمون الذينيستعملون هذه الميزة يحصلون على إخطارات فورية لرسائل MySpaceالجديدة، وطلبات الأصدقاء، والتعليقات.        

 

تلفزيونMySpace

فيبداية عام 2007 قدم موقع MySpace ميزة MySpaceTV بوصفها موقعاشتراكٍ في الفيديومشابه لموقع مشاركة الفيديو YouTube.

 

جوالMySpace

هناكتشكيلة من البيئات تمكن المستخدمين من الوصول إلىالموقععن طريق هواتفهم النقالة. فمثلاً،أصدر مجهز هواتف Helioالنقالة الأمريكي  سلسلة من الهواتفالنقالة في مطلع عام 2006     يمكنها استخدام ميزة MySpaceMobile للوصول وتحرير التشكيلات الجانبية لشخص ماوالاتصالبها، والنظر إلى التشكيلات الجانبية لأشخاص آخرين.وإضافة إلى ما سبق، فإن شركة Uievolution وموقع MySpaceطورا نسخة لهاتف جوال لها مدى واسع للنقل، من ضمنهاAT&T ،وفودافون، ولاسلكي روجرز.

 

أخبارMySpace

فيشهر نيسان 2007، أطلق موقع MySpace خدمة أخبار تدعى MySpace News،ويمكن لهذه الخدمة عرض الأخبار عن طريق مغذيات RSS التييسلمها المستخدمين. كما تسمح أيضاً للمستخدمين بترتيب الأخبار والتصويت على كلخبر، والمقالات الإخبارية التي تحصل على أعلى تصويت تصعد إلىأعلىالصفحة.

 

إعلاناتMySpaceالمبوبة 

قُدِّمت خدمة إعلانات مبوبة كاملة في أيلول من عام2006، وهذه الخدمة أخذت بالنماء بمعدل 33% خلال سنة واحدة منذ استهلالها.

 

انتقادات(نقد الموقع)

خدمةالزبائن

انتُقِد بُطءُ أو غياب التجاوب من قبل الموقع عند تغيرالبريد الإ،لكتروني أو في حالات معينة من طلبات حذف الحساب.أيضاً، نتيجة للمستويات المنخفضة لمؤهلات الاعتماد المطلوبة عند البدء بفتح حساب،فإن صنّاع الحسابات الوهمية، حتى بعدحذف حساباتهم، يمكنهم إعادة مخالفاتهم دون خوف من الرقابة أوالتقييد أو الانتقام.ثم إنالموقع لا يعرض وسيلة اتصال هاتفية للعامة من أجل الشكوى أو الملاحظات، ومحاولةالاتصال بإدارة الموقع من خلال الشركة المالكة نادراً ما تنجح.

 

الوصول

لأنأغلب صفحات الموقع مصممة من قبل أفراد ذوي خبرة قليلة في شفرة HTML، فإننسبة كبيرة من هذه الصفحات لا ترضي معايير HTML و CSS المعتمدة من قبل W3C.لذا فقد يتعرض بعض الأشخاص الذين يستخدمون برامج قرّاء الشاشة لمشاكل وصول بسبب شفرةخاطئة أو سيئة. وقد تمت البرهنة على هذا من نتائج تصديق W3C علىالموقع، التي كشفت عن 125 خطأ في 26 أيلول من عام 2007.

زيادةً على ذلك، فإن الإمكان المتاح لأي شخص، لتخصيصألوان ومخطط التشكيلات الجانبية الخاصة بصفحته بدون أي قيود عملية، مع السماح للمستخدمالعادي غير الخبير بوضع إعلانات غير مغطاة من قبل CSS أوأي وسائل أخرى،سيؤدي إلى مشاكلمستقبلية أخرى. فالتشكيلات الجانبية السيئة البنية،يمكنهافعلياً تجميد متصفحات الوب بسبب شفرات CSS المشوهة أو نتيجةً لوضعالمستخدمين كائنات ذات موجات عالية،مثل الفيديو والصور والفلاش في تشكيلاتهم الجانبية، وأحياناً يضع هؤلاء فيتشكيلاتهم فيديوهات وملفات صوتية متعددة تعمل تلقائياً عند تحميل صفحتهم الخاصة. وقداستشهد بهذا موقع عالم الحاسوب PC World عندما وضع MySpace علىرأس قائمة أسوأ خمسةٍ وعشرينموقع وب.

إنالتدرج في إضافة العديد من الميزات الجديدة، والزيادة المستمرة في عدد أعضاءالموقع، أدى إلى زيادة عرض النطاق المستخدم، وهذه الزيادة في الاستخدامغالباً ما تؤدي إلى بطء المخدِّماتأو انشغالها وظهور رسالة "Server TooBusy" لبعض المستخدمين في ساعات الذروة، ورسالة الخطأ التي تشيرإلى حدوث خطأ غير متوقع أُرسلَ إلى جماعةتقانة الموقع، أو أي تشكيلة أخرى من الرسائل التي تظهر على مدار اليوم.

 

النواحيالأمنية

فيتشرين الأول من عام 2005 جرى استغلال أحدعيوب تصميم الموقع من قبل أحد العابثين في إنشاء دودة ذاتية التكاثر أطلق عليها (XSS). وإزاءذلك ذكرت MSNBC أن مواقع شبكات الإعلامالاجتماعي مثل MySpace التي يندفع الناس إليها تبدو بيئة جيدة لإنبات spyware، مع نسب إصابات في تزايدمستمر. إضافةً إلى ذلك، فإن تخصيص صفحات المستخدم يسمح حالياً بحقن شفرة معينة من HTML تبدو على هيئة تشكيل جانبيلمستخدم من هجمات التصّيد الإلكتروني phishing، مما يبقي نطاق موقع myspace.com كعنوان. ظهر أخيراً بريد دعائيفي النشرات نتيجة للتشكيلات من نموذج هجمات التصّيد، أدى إلى ظهور نشرات فيالصفحات الرئيسية للمستخدمين الذين أدركوا لاحقاً أنهم لم يقوموا بإرسالها، وأنهقد تم اصطيادهم phished. تلكالنشرات تضمنت إعلان برابطة تؤدي إلى شاشة تسجيل دخول مزيفة، تخدع الناس بحثهم علىكتابة عنوان بريدهم في الموقع وكلمة المرور.

ثمة أيضاً مخاوف أمنية أخرى بخصوص محتوى التشكيل الجانبيالحالي نفسه. فعلى سبيل المثال، تضمين مقاطع الفيديو يسمح بالأصل باستخدام كافةقابليات ووظائف الصيغة على الصفحة. نذكر مثالاً فعلياً على هذا ما حدث في كانونالأول من عام 2006، عندما ضمّنت مقاطع فيديو QuickTime بوصلات تؤدي إلى ملفات JavaScript، التي بدورها تعمل ببساطة فورزيارة أي مستخدم لصفحة مصطادة، وبالطبع تنتقل عدوى الإصابة إلى كافة المستخدمينالذين أدخلوا بياناتهم في الشاشة المزيفة، من ثَم يستخدم؟ حسابهم لاصطياد أعضاءآخرين، وهكذا تتفاقم وتنتشر المشكلة الأمنية. في نيسان 2007 تم دُمِّر منزل فيالمملكة المتحدة وإجبار سكانه على المغادرة بعد أن أُلصقت رسوم على جدرانه ومُزِّقأثاثه، من قبل حزب من العابثين عند قراءتهم لدعوة بزيارة هذا المنزل على موقع MySpace، وقد تطلب هذا تدخل السلطاتلإعادة الأمان للمنزل. وقدر حجم الدمار بقيمة 20.000-25.000 جنيه استرليني، وبَرِّرتادعاءات الحزب المهاجم هذا العمل بأنه نتيجة لاختراق حسابها.

 

أمن الأطفال

إن الموقع يفرض 14 عاماً حداً أدنى لأعمار اشتراكالأطفال، ويحدث تلقائياً عرض نماذج تشكيلات جانبية خاصة بمن هم بالفئة العمرية مابين 14 و 15 عاماً. المستخدمون ذوو الأعمار 16 أو أكثر لهم الخيار في تقييدتشكيلاتهم الجانبية، والخيار في السماحلبيانات شخصية محددة لتكون محدودة للأشخاصغير المدرجين في قائمة الأصدقاء. ويقوم الموقع بحذف هذه التشكيلات إذاتَعَّرفتالضحية  هويتَهم وأشار إلى التشكيلعبر البريد الإلكتروني.

ركّزالموقع حديثاً على عدد من حالات التقارير الإخبارية التي وجدت سبلاً للالتفاف علىإعدادات تقييد الموقع، وأصبحت هدفاً للافتراسعلى الخط. وقدم للأهالي ضماناً لـ أمنهوصلاحيته لكل الأعمار. وبدايةً من منتصف العام الفائت منع الأشخاص ممن هم فوق 18من إضافة أصدقاء إلى قوائمهم من الفئةالعمرية التي هي أدنى، إلا في حال معرفتهم بالاسم الكامل لهؤلاءالأشخاص وعناوين بريدهم الإلكتروني. 

جزءآخر من ضمان الأمن على الإنترنت فيالموقع هو أمن الشركات، لذا أُطلقت أدوات مثلالحجاب الاجتماعي، لطمأنة الأهالي على أمن أولادهم وهم يبحرون في الموقع. معأن الموقع أبرم  قوانينالأمن،  فإنهالم توضع موضعَ التنفيذ حتى بداية عام 2007. وفي مطلع الشهرالثاني من هذا العام قاضت أسرة أمريكية الموقع بعدأنتعرضت ابنتها وهي في سن الثالثة عشرة للاعتداءمن قبل رجل تعرفت به عبر الموقع،وذلك بعد أن قامت بتزييف عمرها إلى 18 عاماً، إلا أنالقاضي رفض الدعوة وذكَّر بأنه إذاكان من واجب أحدٍ أن يحمي الأولاد فهوذووهم، وليس موقع MySpace.

جوانب تربوية

لعلالجدل الدائر حول هذه المواقع يركّز على تجاوز الحدود الجغرافية التي يمكن حصرهاومراقبتها إلى فضاء لا حدود له ولا قيود . والفطنة هنا في استغلال هذا الفضاءالواسع لاستخلاص أدوات تربوية حقيقية. فالمدرسون يمكنهم أن يبدؤوا باستخدامالمدونات لمشاركة المعرفة في المدارس، واستخدام قوائم العناوين لإبلاغ الطلاب أوالأهالي عن واجب منزلي أو تقييم لطالب، وسرعان ما سيكتشفون فعالية هذا النهج الذيسيأخذه الطلاب على محمل الجد، لضمانهم أن عملهم سيصل إلى جمهور أوسع من الذينيجلسون على مقاعد الدراسة. كما يمكن للمدرسين أن ينظموا قاعات محاضرات دراسيةترتبط بمختلف أرجاء العالم. ويمكن للطلاب استخدام معطيات ومحتوى الشبكة كمادةًأوليةً لمشاريعهم العلمية، وسيجنون العديد من التعليقات والملاحظات البناءة التيقد تساهم في تطوير وإنجاح المشروع.   

 

هل تود إضافة تعليقك على المقال؟ نرجو منك إدخال المعلومات التالية:
أين قرأت المقال
تقييم المقال
تعليق حر

أنت الزائر رقم: 18265